( وكـــالــــة تـــمـــيــمــي بــــــرس )
وكالة تميمي برس ترحب بكم في موقعها الرسمي ومنتدياتها ,, نتشرف بمشارتكم البنائة معنا وندعوكم الى متابعة اخبار تميمي برس دائما ...

ادارة الوكالة

( وكـــالــــة تـــمـــيــمــي بــــــرس )

* (أنتم في قلب الحدث) *
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولصفحتنا على فيس بوك قناتنا على YOUTUBEصفحتنا على TWITTER

اهلا وسهلا بكم في موقع ومنتديات وكالة تميمي برس ونتمنى ان تشاركونا بالتسجيل معنا والمشاركة بابداء ارائكم حول القضايا المطروحة والاستمرار في متابعة اخبار تميمي برس  

اتصل مع تميمي برس
0599393670
tamimipress2@gmail.com

الراعي الرسمي
حركة المقاومة الشعبية
للاتصال:-
0598944365
نادي النبي صالح
نادي النبي صالح
ثقافي * رياضي * اجتماعي
للاتصال :- 0599657012
فرقة العودة للدبكة الشعبية
فرقة العودة للدبكة الشعبية-النبي صالح
0598169272
 
مركز النبي صالح الثقافي
مركز النبي صالح الثقافي
اتصل بنا على
0598903354
 

سوبر ماركت التميمي
النبي صالح -وسط القرية
0598903219


ادارة الوكالة

الادارة :-

1- محمد عطاالله التميمي

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

 تغيير الوندوز العربي .. بقلم محمد عطاالله التميمي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
TAMIMI PRESS
مدير الموقع
مدير الموقع
avatar

عدد المساهمات : 457
نقاط : 47774
الــــقوة في طرح المواضيع : 5
تاريخ التسجيل : 10/12/2009
العمر : 27
الموقع : النبي صالح

بطاقة الشخصية
حقول النبي صالح: 100

مُساهمةموضوع: تغيير الوندوز العربي .. بقلم محمد عطاالله التميمي    الخميس أكتوبر 06, 2011 12:18 pm



ازاء ما يحدث في المنطقة العربية من ثورات واحتجاجات ومتغيرات ، حركت الولايات المتحدة الامريكية ومعها الدول الاستعمارية الكبرى واسرائيل اصابعها باتجاه هذه المنطقة لضمان استمرار هيمنتها على الوضع السياسي والامني والاقتصادي هناك ، فمصالح هذه الدول الاستعمارية في هذه المنطقة كبيرة جدا والواجب عليها تأمينها وضمان سلامتها .

في مصر وتونس سارعت الولايات المتحدة الامريكية لادانة الانظمة الموجودة هناك ، وضاعفت من انتقاداتها وزادت من حدة هجومها وتهديداتها لمبارك وبن علي ولم تفوت وزيرة الخارجية الامريكية اية فرصة لتوجه انتقادات لاذعة لهذين النظامين ودعم اوباما بنفسه ومن خلفه الكونجرس التحركات الجماهيرية في هذين البلدين حتى سقط بن علي وسقط بعده باسابيع مبارك .

خرجت التساؤلات من ألسنة المحللين والاعلاميين والسياسيين والمواطنين البسطاء حتى ، وكان الجميع يتسائلون حول هذه المواقف الامريكية علما ان مبارك وبن علي لطالما كانا حليفا امريكا والمدافعان عن مصالح الغرب في المنطقة العربية وكانا من ابرز المتعاطين مع المطالب الاميركية والداعمين لسياسات واشنطن في العراق وافغانستان وبخصوص الملف النووي الايراني وقضية التسوية مع اسرائيل والملفات في افريقيا وغيرها ، اذا لم تركت واشنطن مبارك وبن علي وحيدين في المواجهة ؟ بل واكثر من ذلك شاركت واشنطن وحلفائها بانتزاع هذين الزعيمين واسقاط انظمتهم .

ذهب بعض المحللين بعيدا بتحليلاتهم لما يجري ، البعض منهم وصف الموقف الامريكي بانه جاء نتيجة لاجماع العالم على ادانة الانظمة المستبدة التي تقتل روح الديمقراطية واخرون اعتقدوا ان واشنطن بنت موقفها لانها كانت تدرك ان التغيير سجري لا محالة وبانها يجب ان تسير مع التيار خوفا من فقدان دول لطالما كانت بالنسبة لامريكا دولا حامية للمشروع الامريكي في المنطقة وضامنة لبقاء اسرائيل ، لكن في الخفاء ثمة شيء اعظم ، وفي الظلام هناك مؤامرة تحبك جيدا .. انه بالفعل مشروع الشرق الاوسط الجديد الذي لطالما ذكرنا به الرئيس الامريكي السابق جورج بوش ، وها هو اوباما يكمل عن سلفه مشوار التجديد الشرق اوسطي .

البعض استبعد ان يكون ذلك بفعل فاعل ، وبرر رأيه باعتقاده بان بو عزيزي الذي حرق نفسه في تونس والشاب المجهول الهوية الذي وقف امام الالية العسكرية في شوارع القاهرة لم يكونا يعملان لصالح مشروع الشرق الاوسط الجديد ، انه فعلا كذلك وانا اوفقهم الرأي ، ان بوعزيزي لم يحرق نفسه الا بسبب واقع اليم يعيشه وبسبب قهر واضطهاد ومعاناة وتهميش وفقر وفساد واستئصال للحقوق الانسانية في بلده ، وبان من لحقوا بو عزيزي هم ايضا اولئك الذين يعانون بسبب الوضع المأساوي الذي يعيشونه ، وكذلك الامر في مصر باعتبار ان هذين البلدين هما الرائدين في الثورة العربية الحديثة .

برأيي امريكا ومعها الاستعماريون الجدد ينظرون الى هذه الثورات باعتبارها تشكل الفرصة الذهبية للتغيير في الشرق الاوسط وبناء شرق اوسط جديد برؤيتهم يقتلعون من خلالها انظمة عفى عليها الزمن وتعفنت في مواقعها ولم تعد تخدم المصالح الاستعمارية بالشكل المطلوب منها ، فهي صارت من الماضي والاستعمار الحديث بحاجة لخدم جدد يقدمون خدماتهم للمستعمر وهم ملمون بالحداثة والتكنولوجيا ومؤمنون بالديمقراطية الغربية وبحقوق الانسان بمفهوم امريكي بحيث يكون في المستقبل القريب لاسرائيل الحق في العيش بامان وباقامة علاقات دبلوماسية واقتصادية مع محيطها العربي لانه اسرائيل تدرك ان بقاء الوضع على ما هو عليه سيشكل خسائر اضافية لاسرائيل التي لم تعد تستطيع العيش بعيدا عن محيطها وبمفردها في وسط العرب .

ولكن ايضا يجب ان لا ننسى ان مصالح الولايات المتحدة تدفعها لدعم حريات وديمقراطيات ثورات على حساب اخرى ، او ان تقف مع حراك هنا ولا تعير انتباها لحراك هناك ، والدليل على ذلك ادارة واشنطن بظهرها لما يجري في اليمن والبحرين باعتبارهما حراكين مختلفين عن الثورات الاخرى ، لواشنطن مصالح في اليمن وايضا في البحرين ومن منطلق موقع هذه الدولتين الاستراتيجي ومواردهما الكبيرة كان من السليم بالنسبة لامريكا ان تقف ضد هذه الثورات ، ايمانا من واشنطن بان ايران ستكون المستفيدة الاكبر من نتائج سقوط نظامي صالح وعائلة ال خليفة .

نقطة اخرى لا يجب ان ننساها ، انه الوضع المسيحي في الشرق الاوسط ، فالمسيحيون في الدول العربية يعانون من ويلات هذه الانظمة كما يعاني المسلمون ايضا ، الفقر والقهر والتهميش ايضا يلحق بالشريحة المسيحية في الشرق الاوسط ، هذا الامر لم يعد يرق لاوروبا ولا امريكا ووجب التغيير لحمايتهم ، وقضية الاقباط في مصر دفعت واشنطن ايضا لان تقف ضد نظام مبارك وتعمل على اسقاطه لتكون الخطوة المقبلة ، تحرير المسيحيين من عزلتهم وربطهم بالغرب ودفعهم الى الواجهة السياسية .

بالنسبة لي لم أعد ارى في الثورات العربية الا انها صارت تذهب الى زاوية مظلمة ، ليبيا صارت عراقا جديدا ، وسوريا تنهار يوما بعد يوم ، ومصر تتأرجح ، وتونس لا زالت في ايدي رجالات بن علي ، واليمن يسودها الاقتتال الداخلي والحرب الاهلية طويلة الامد ، والبحرين على فوهة بركان والسودان ذاهبة نحو تقسيمات جديدة والاسوأ قادم ، أخشى ما أخشاه ان تكون كل هذه الثورات عبارة عن تحديثات جديدة للوندوز العربي او استبداله بنظام تشغيل جديد يتنساب مع المرحلة ومع المتغيرات الدولية والمصالح الاستعمارية ا
لجديدة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tamimipress.ahladalil.com
 
تغيير الوندوز العربي .. بقلم محمد عطاالله التميمي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
( وكـــالــــة تـــمـــيــمــي بــــــرس ) :: منتديات تميمي برس :: المنتدى الثقافي-
انتقل الى: